متاعب لمجرد لا تنتهي، مغربية ثالثة ترفع دعوى قضائية ضده بباريس

يبدو أن أزمة سعد لمجرد المجرد التي بدأت أكتوبر الماضي لن تنفرج قريبا وذلك بعد توالي الأخبار السيئة والتي تهاطلت عليه تباعا في الآونة الأخيرة، حيث كان آخرها هو إقدام منظمة حفلات مغربية مقيمة بفرنسا على مقاضاته رفقة وكيل أعماله بسبب الخسائر التي تلقتها جراء إلغاء الحفل الذي تعاقدت معه عليه أواخر أكتوبر الماضي.
المشتكية الجديدة قالت في شكايتها أن خسائرها جراء الإلغاء فاقت 120 مليون سنتيم، مضيفة أن وكيل أعمال لمجرد رفض حتى إعادة مبلغ التسبيق الذي دفعته له والمحدد في حوالي 40 مليون سنتيم، لتجد نفسها مضطرة للجوء إلى القضاء لاستخلاص حقوقها.