واشنطن تتوعد إثيوبيا بعقوبات إضافية إثر طردها موظفين أمميين

توعدت واشنطن، الخميس، بفرض مزيد من العقوبات على مسؤولين إثيوبيين، على خلفية قرار أديس أبابا طرد 7 موظفين يعملون في بعثات الأمم المتحدة الإغاثية.

وقالت متحدثة البيت الأبيض جين ساكي، في إفادة صحفية، إن واشنطن “تدين بشدة طرد السلطات الإثيوبية لموظفي الأمم المتحدة”.

وأضافت: “البيت الأبيض يتوعد مسؤولي الحكومة الإثيوبية بمزيد من العقوبات الأمريكية في حال استمرارهم في عرقلة وصول المساعدات الإنسانية إلى تيغراي”.

وفي وقت سابق من اليوم، أعلنت إثيوبيا طرد 7 موظفين كبار في الأمم المتحدة، وصنفتهم “شخصيات غير مرغوب فيها”.

وقالت الخارجية الإثيوبية على حسابها على “تويتر” إن طرد هؤلاء الموظفين رفيعي المستوى في الوكالات الأممية جاء بدعوى “تدخلهم في شؤون البلاد الداخلية”.

وطالبت الوزارة الموظفين الأمميين بمغادرة الأراضي الإثيوبية خلال 72 ساعة.

المصدر : وكالة الاناضول

شارك :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخر أخبار

error: المحتوى محمي !!