بلجيكا تخفف تدابير مكافحة فيروس كورونا

خففت السلطات البلجيكية، الجمعة، التدابير المرتبطة بمكافحة بفيروس كورونا، في معظم أنحاء البلاد.

وبموجب القرارات الجديدة التي اتخذتها الحكومة قبل أسبوعين ودخلت حيز التنفيذ، الجمعة، يُسمح للناس بالذهاب إلى المتاجر والحانات والمطاعم دون ارتداء كمامات.

فيما يلزم بارتداء الكمامات في وسائل النقل العام، ومرافق الرعاية الصحية، والمناسبات المقامة في الأماكن المغلقة التي يشارك فيها أكثر من 500 شخص، وأثناء الخدمات التي تحتاج اتصال وثيق، مثل صالونات التجميل.

وتطبق قرارات تخفيف القيود في إقليم “والونيا” (جنوب)، ومنطقة “فلاندرز” (الشطر الشمالي الناطق بالهولندية)، فيما ظلت العاصمة بروكسل متمسكة بفرض ارتداء الكمامات.

ويسمح بفتح النوادي الليلية في جميع أنحاء البلاد، وتنظيم حفلات الزفاف أو الجنازات، واستضافة ما يصل إلى 500 شخص في الأماكن المغلقة، و750 شخصا في الهواء الطلق.

كما تم تغير القواعد المتعلقة بالسفر أيضا، حيث سمح للمسافرين الذين تقل أعمارهم عن 18 عاما الدخول إلى البلاد من بعض الدول بدون شهادة كورونا، إذا كانوا برفقة شخص بالغ يحمل تصريحا.

المصدر : وكالة الاناضول

شارك :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخر أخبار

error: المحتوى محمي !!