الرئيس الفلسطيني يستقبل وزيرين إسرائيليين

استقبل الرئيس الفلسطيني محمود عباس، وزيرين إسرائيليين، في مدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة.

وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية “وفا”، أن الرئيس عباس استقبل بمقر الرئاسة في رام الله، وفدا من حزب “ميريتس” (يساري) برئاسة نيتسان هوروفيتش رئيس الحزب ووزير الصحة، وبمشاركة وزير التعاون الإقليمي عيساوي فريج، وعضو الكنيست ميخال روزين.

وقالت إن عباس أكد للوفد “أهمية إنهاء الاحتلال الإسرائيلي وتحقيق السلام العادل والشامل وفق قرارات الشرعية الدولية، ووجوب وقف الاستيطان والاجتياحات وهدم البيوت وترحيل المواطنين من القدس، واسترجاع جثامين الشهداء”.

وحذر الرئيس الفلسطيني، من “سياسة تصعيد الإجراءات ضد الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي”.

ووفق المصدر ذاته، أكد وفد حزب ميريتس “موقفه الداعم لحل الدولتين، وإنهاء الاحتلال، والتعاون المشترك لمد جسور الثقة”، مشددين على “أهمية التعاون في مجال الصحة”.

وحتى الساعة (21:00 ت.غ) لم يصدر تعليق فوري من الجانب الإسرائيلي حول اللقاء، غير أن “ميرتس” يصنف من بين أحزاب إسرائيلية قليلة، تؤيد قيام دولة فلسطينية عاصمتها القدس الشرقية، ويعارض الاستيطان في الأراضي الفلسطينية.‎

وفي 29 أغسطس/آب الماضي، التقى عباس مع وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس برام الله، في لقاء هو الأول بين الطرفين، وبحثا العلاقات الفلسطينية- الإسرائيلية من كل جوانبها، وفق ما أكدته مصادر رسمية فلسطينية وإسرائيلية حينها.

ومنذ أبريل/ نيسان 2014، توقفت مفاوضات السلام بين الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني؛ جراء رفض تل أبيب وقف الاستيطان، والإفراج عن معتقلين قدامى، وتنصلها من خيار حل الدولتين، وسط ارتفاع في مستوى الاتصالات واللقاءات بينهما، مؤخرا.

المصدر : وكالة الاناضول

شارك :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخر أخبار

error: المحتوى محمي !!