بأول اتصال.. رئيس وزراء اليابان الجديد وبايدن يبحثان أمن الإقليم

أجرى رئيس الوزراء الياباني الجديد فوميو كيشيدا، الثلاثاء، أولى محادثاته مع الرئيس الأمريكي جو بايدن، وأكدا على التعاون لتعزيز الأمن الإقليمي في مواجهة التحديات المتزايدة من الصين وكوريا الشمالية.

وقال كيشيدا، في تصريحات للصحفيين، إن “بايدن أكد على التزام بلاده بالدفاع عن اليابان، بما في ذلك جزر سينكاكو”، في بحر الصين الشرقي المتنازع عليها بين طوكيو وبكين.

وأضاف أنهما أكدا خلال اتصال هاتفي على التعاون لمواجهة “التحديات المتزايدة من المناطق المجاورة مثل الصين وكوريا الشمالية”، حسبما نقلت وكالة “أسوشيتيد برس” الأمريكية.

وأشار كيشيدا إلى أن محادثاته الأولى بصفته رئيسًا للوزراء مع الرئيس الأمريكي يمثل “خطوة أولى نحو رفع التحالف بين طوكيو وواشنطن إلى مستويات أعلى”.

وفي السياق، أكد بيان صادر عن البيت الأبيض أن الزعمين “شددا خلال الاتصال على قوة التحالف الأمريكي الياباني، الذي يعد حجر الزاوية للسلام والأمن والازدهار في منطقة المحيطين الهندي والهادئ وفي العالم”، حسبما نقل موقع “يو إس نيوز” الأمريكي.

والإثنين، انتخب البرلمان الياباني وزير الخارجية السابق كيشيدا، رئيسا جديدا للوزراء ليحل محل يوشيهيدي سوغا، وبدأت حكومته مهامها رسميا بعد لقائه امبراطور البلاد ناروهيتو.

ويشهد بحر الصين الشرقي توترا من حين لآخر بين اليابان والصين، اللتان تتنازعان السيادة على أرخبيل مؤلف من 8 جزر 3 منها صخرية، تطلق عليه طوكيو اسم “سينكاكو”، وتسميه بكين “دياويو”.

وتقع الجزر تحت السيطرة اليابانية، وتكتسب أهميتها لكونها قريبة من ممرات التجارة ومكانا خصبا لرواسب النفط.

المصدر : وكالة الاناضول

شارك :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخر أخبار

error: المحتوى محمي !!