غزة.. وقفة تضامن مع الأسرى في سجون إسرائيل

عبّر فلسطينيون في قطاع غزة، الأحد، خلال وقفة احتجاجية، عن دعمهم وتضامنهم مع المعتقلين في السجون الإسرائيلية، في ظل استمرار الإجراءات العقابية بحقّهم.

ونظم الوقفة حركتا الجهاد الإسلامي، والجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، أمام مقر المنسق الأممي لعملية السلام بالشرق الأوسط “أونسكو”، بمدينة غزة.

ورفع المشاركون لافتات كُتب على بعضها “دعما للأسرى في السجون الإسرائيلية”، إلى جانب صور الأسرى الستة، الذين فروا من سجن جلبوع، بداية الشهر الجاري.

وقال عبد الحميد حمد، عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية، في كلمة خلال الوقفة:” نجدد التأكيد على دور مؤسسات الأمم المتحدة في تحمّل مسؤولياتها القانونية والإنسانية، بحق الأسرى، عبر مراقبة تطبيق اتفاقيات جنيف”.

وتابع:” ما زالت إسرائيل تمارس أبشع أنواع التعذيب والانتهاكات كالإهمال الطبي، والعزل، والتحقيق تحت التعذيب، بحق الأسرى”.

وأوضح أن “عشرات الأسرى داخل السجون يعانون من أمراض مختلفة”، ويعانون أيضا من الإهمال الطبي.

وذكر أن عملية الفرار “وضعت قضية الأسرى على بساط البحث، وأعادت الاهتمام بها ما يتطلب إدراجها بندا دائما على أجندة الفصائل والسلطة الفلسطينية”.

وأشار إلى أن إسرائيل، وبعد عملية الفرار، تشن “هجمة غير مسبوقة بحق الأسرى، تستخدم فيها كافة وسائل وأدوات التعذيب”.

واستكمل قائلا:” فضلا عن عزل العشرات من الأسرى انفراديا، واستمرار التنقّلات بحقهم”.

وبيّن أن الأسرى “يخوضون معركة ضد إدارة مصلحة السجون، لانتزاع مطالبهم العادلة والمشروعة بالعناية الصحيّة”.

ودعا في كلمته، مؤسسات السلطة ومنظمة التحرير إلى “العمل على تدويل قضية الأسرى في المحافل الدولية والقانونية”.​​​​​​

وفي 6 سبتمبر/أيلول الجاري، نجح 6 أسرى في الهروب من زنزانتهم إلى خارج سجن “جلبوع” عبر نفق، قبل أن تنجح إسرائيل بإعادة اعتقالهم جميعا في أوقات لاحقة.

ومنذ فرار الأسرى، شرعت مصلحة السجون الإسرائيلية بإجراءات عقابية قابلها الأسرى بالتصعيد والاعتصامات والمواجهات.

وينتمي خمسة من الأسرى الفارين لحركة “الجهاد الإسلامي”، إلى جانب زكريا الزبيدي القيادي في كتائب شهداء الأقصى التابعة لحركة “فتح”.

وتعتقل إسرائيل نحو 4850 فلسطينيا في 23 سجنا ومركز توقيف، بينهم 41 أسيرة، و225 طفلا، و520 معتقلا إداريا (دون تهمة)، وفق مؤسسات مختصة بشؤون الأسرى.

المصدر : وكالة الاناضول

شارك :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخر أخبار

error: المحتوى محمي !!